14‏/03‏/2014

ماذا تعرف عن البادجى وكيفيه التفرقه بين الذكر والانثى؟

ترجع أصول طائر البادجي الأسترالي إلى قارة أستراليا القارة الأم لجميع الببغاوات البديعة اللون والمنظر وهو من فصيلة الببغاوات وله نفس طريقة وإسلوب الببغاوات في العيش والتزاوج وحتى في محاولة تقليد بعض النغمات التي قد يسمعها من طيور أخرى أو الإنسان ـ ولو أحسن تدريبه قد ينطق بعض الكلمات البسيطة . الأصل في طائر البادجي الأسترالي هو اللون الأخضر المعروف للجميع في البداية أحب أن أشير إلى أن البادجي الأسترالي يعتبر من أسهل الببغاوات على الإطلاق في التربية والتفريخ ولا يحتاج لشروط معقدة . ـ يبلغ طائر البادجي بعد إتمام الشهر السابع من العمر ـ ويكون جاهزا للتزاوج في عمر ثمانية أشهر . ـ ينضج الطائر جنسياً ويثبت لون الكير ويستطيع المربي بكل سهولة ملاحظة لون كير الطائر البالغ الجاهز للتزاوج ـ حيث يكون لون كير الذكر أزرق زاهي وليس به أي شوائب ـ كما تكتسب الأنثى لون كير بني غامق مصحوب ببعض التشققات في منطقة الكير نفسها . وتعتبر هذه العلامة أول علامات دخول البادجي في سن التزاوج . ـ أنسب وقت في السنة لتفريخ البادجي الأسترالي (( الموسم )) هو فصل الشتاء والربيع ـ فبرودة الجو أو إعتداله يحفزان الطيور وخصوصا الإناث على دخول العش وبدء عملية الرقود على البيض وحضانة الصغار . ـ يبدأ الذكر في التغريد والحركة بصورة غير طبيعية لجذب إنتباه الإناث ـ وما أن تنجذب أنثى جاهزة لحركاته ومضايقاته أحيانا ـ فيبدآن مرحلة الغزل والدخول في دورة حياة . ـ تبدأ مرحلة الغزل بأن يقوم الذكر بمطاردة الأنثى من مجثم إلى مجثم والطيران ورائها أينما إتجهت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق